صحة النساء, الصحة الانجابية, الصحة الجنسية

صحة المرأة .. غير مرئية| ورقة حقائق

تواجه مصر تحديات اقتصادية كبيرة التي تزامن معها زيادة كبيرة في الأسعار، وارتفاع معدل التضخم لمستوى غير مسبوق بمقدار 31.9% في فبراير 2023 مقابل 10% في مارس 2022. يؤدي ذلك بالتبعية إلى ارتفاع معدلات الفقر متعدد الأبعاد، الذي يتضمن بدوره محاور الصحة والتعليم والمستوى المعيشي. وتعتبر النساء من بين الفئات الأكثر تأثرًا، سواء على مستوى التغذية الخاصة بهن وبأبنهائهن، وعلى صحتهن بشكلٍ عام، وصحتهن الجنسية بشكلٍ خاص. ويتضح هذا جليًا من تطور مؤشرات صحة النساء والأطفال التي أظهرها مسح الأسرة المصرية لعام 2021، وهو أول مسح يتم إصداره بعد المسح السكاني الصحي عام 2014، ومسح الجوانب الصحية لعام 2015.

بالتالي نرصد في هذا المقال تطور بعض المؤشرات  في مسح 2014، ومدى تحسنها أو تراجعها في مسح 2021، وفي ضوء ذلك، ينقسم المقال إلى قسمين:

  1.  المؤشرات الصحية للفقر متعدد الأبعاد،
  2. مؤشرات الصحة الجنسية والإنجابية للنساء والفتيات.

 

شارك هذا النص

اشترك في قائمتنا الأخبارية